قصة اردني نصراني يقتل ابنته بعد اعتناقها الاسلام امام العريفي

تفاصيل اسباب اردني نصراني يقتل ابنته بعد اعتناقها الاسلام امام العريفي

اندلعت اعمال عنف من قبل شبان مسلمين في قرية خربة الوهادنة الاردنية التابعة لمحافظة عجلون الاردنية في شمال الاردن وذلك في اعقاب قيام اردني مسيحي بالخمسينيات من عمره بقتل ابنته بطريقه شنيعه لانها اعتنقت الاسلام امام الشيخ الداعية محمد العريفي.

وقد اندلعت اعمال شغب في القرية بسبب قيام اهل الفتاه بدفنها في مقابر مسيحية بينما طالب المحتجون بدفنها بمقبرة اسلامية .

وقد قامت اعمال الشغب من قبل شبان اسلاميين بعدما سمعوا وعلرفوا قصى الفتاة بتول حداد.

ويشكل المسيحيون حوالي 20% من سكان الاردن البالغ عدد سكانها 6.5 مليون نسمة وهم مسيحيون من اصول عربية وشرق اردنية جميعهم ومن قبائل عربية .

 

(85)

Views – 79