الصواريخ البالستية السعودية دونغفنغ تستطيع تدمير طهران

الصواريخ البالستية السعودية دونغفنغ تستطيع تدمير طهران

اكيد خبير اسرائيلي مختص بان الصواريخ البالستية السعودية يبلغ مداها حوالي 3300كم وانها تستطيع تدمير طهران وانها يمكن ان تحمل 2 طن من الرووس النووية.

واكد الخبير الاسرائيلي ان عرض الصواريخ السعودية يعد بمثابة رساله سعودية على التقارب الايراني السعودي الاخير ورساله موجهة لايران بالذات بان اي عمل عدواني ضد اي دولة خليجية لن تحمد عقباه وانه سيودي الى استخدام هذه الصواريخ البالستية التي يمك ان تحمل رووسا نووية.

وقال خبير الدفاع في جريدة جيروزالم بوست : ثلاثة أسباب وراء العرض غير العادي إطلاقاً للقوة النارية السعودية؛ الأول: هو رغبة السعودية في تعزيز الردع ضد إيران، التي تواصل تطوير برنامجها النووي وتساعد النظام السوري على إبادة شعبه، والسبب الثاني: يمكن أن تكمن الرغبة لدى المملكة العربية السعودية في أن تعطي إشارة إلى التزامها بدعم وحماية دول الخليج، التي يحدق بها الخطر أيضاً من خلال التصرفات الإقليمية العدوانية الإيرانية، والسبب الأخير: يمكن أن تستخدم الصواريخ للتعبيرعن الاستياء السعودي من واشنطن حول كيفية سير المفاوضات بشأن البرنامج النووي الإيراني؛ فالسعوديون ربما يقولون للأمريكيين: خذوا للمعلومية يمكننا أن ندافع عن أنفسنا، ويمكننا أن ننظر أيضاً إلى مصالحنا.. وهذا يمكن ما تريد أن تقوله السعودية للأميركيين.

وقال ايضا:

في عام 2013، تم عرض صور للأقمار الصناعية لقاعدة الصواريخ في السعودية أظهرت منصات الإطلاق باتجاه طهران وتل أبيب بحسب الصور

واضاف الخبير الاسرائيلي انبار : المملكة العربية السعودية قد قامت بالإعلان عن صورايخها من خلال شاشتها هذا الأسبوع، وهي قادرة على إلحاق الدمار بإيران دون الحاجة إلى نشر طائرة مقاتلة واحدة

(458)

Views – 412